Warning: Declaration of vBCms_Item_Content::setItemId() should be compatible with that of vB_Model::setItemId() in ..../packages/vbcms/item/content.php on line 26
وجهات - الصناعات القائمة على النخيل
  • مشروع بنك الأفكار البحثية

    يهدف هذا المشروع إلى بناء بنك من الأفكار البحثية من مختلف مجالات المعرفة، بحيث تكون مرجعا للمعلمين والطلاب على السواء عند البحث عن أفكار تكون كمشاريع بحث علمي سواء في مادة منهج البحث أو في غيرها. وكل فكرة تضاف هنا ستكون عبارة عن مقالة موجزة ومدعمة بالصور تحاول أن تعطي صورة كاملة عن الموضوع بحيث تفتح آفاق الفكرة أمام إبداع الباحث. ونرحب هنا بكل من يجد لديه وقتا فراغ لا يعرف كيف يصرفه ويرغب في التعاون معنا والمشاركة في دعم المشروع، وكل ما عليه هو التواصل مع مدير الموقع على البريد الإلكتروني wjhat@wjhat.net.

  • الصناعات القائمة على النخيل



    تشتهر منطقتنا العربية بأشجار النخيل، وحسب تقديرات المنظمة العربية للتنمية الزراعية فإن المنطقة العربية وحدها تنتج 70% من الإنتاج العالمي من التمور. النخل من الشجار التي يمكن تنبيتها بكل سهولة في بيئتنا، ولا تتكلف زراعتها كثيرا من العناء والتكلفة، لهذا فإن مشروعا زراعيا ضخما لاستزراع النخيل سوف يؤتي إنتاجه أضعافا مضاعفة لتكلفة المشروع.
    والنخلة يمكن الاستفادة منها بأشكال كثيرة، فكل مخلفاتها يمكن الاستفادة منها بشكل وآخر، ولكن تبقى الاستفادة في حدودها التقليدية ما لم يتدخّل البحث العلمي فيها ويسلّط أحدث التقنيات العلمية لدراسة هذه الشجرة العجيبة ومعرفة مكوناتها وكيفية الاستفادة منها.



    على سبيل المثال، المنتج الرئيسي للنخيل هو التمور، والتمر من حيث تركيبته الكيميائية يحتوي على مركبات كثيرة كالسكريات والأحماض العضوية والدهون والبروتينات والألياف الغذائية وغيرها، وهذه المركبات يمكن أن تدخل في صناعات كثيرة، كالصناعات الغذائية والدوائية والكيميائية، ويمكن استخدامه في إنتاج بعض الأحماض كحمض الخليك وحمض الستريك، وتصنيع الكحولات، ونظرا لغناه بالمواد العضوية فإن التمر يمكن أن يلعب دورا مهما في مجال الطاقة الحيوية وتطوير منتجات الوقود الحيوي.

    أما مخلفات النخيل فيمكن أن تدخل في مجالات كثيرة، فبالإضافة إلى الصناعات التقليدية القائمة على السعف والليف، فإن مخلفات النخيل بعد المعالجة العضوية يمكن ان تكون أحد مصادر الوقود الحيوية والاسمدة الصناعية، وإنتاج الخشب المضغوط وصناعة الورق، كما يمكن استخدامها في صناعة الأعلاف الحيوانية وإنتاج أغذية مختلفة للحيوانات.



    لقد بدأت الكثير من الدول تلتفت إلى الأهمية الاقتصادية لهذه الشجرة، ومنها الولايات المتحدة الأمريكية حيث أولت المؤسسات البحثية هناك اهتمام استراتيجيا لتطوير تقنيات صناعية تعتمد على مشتقات النخيل، وليس اولى منا في الاهتمام بهذه الشجرة أحد. فالأنواع الكثيرة من المنتجات التي يمكن استخراجها واشتقاقها من النخلة ومخلفاتها يجعل التفكير باستثمارها وتطويرها جديا.

    لقد قرأت مؤخرا عن إمكانية صناعة الحرير الاصطناعي من منتجات النخلة، فسوق الأقمشة الاصطناعية سوق نشط في الفترة الحالية والطلب على الخيوط الصناعية يزداد، وهي صناعة تعتمد بشكل رئيسي على مادة السيليلوز الموجودة في النبات، حيث يتم معالجتها بطريقة كيميائية وبإضافة بعض المركبات إليها لتنتج أليافا في غاية النعومة والجمال، ويأتي حمض الخليك على رأس هذه المركبات الرئيسية لإنتاج هذه الألياف. ويمكن أن تكون التمور مصدرا هاما لهذا الحمض.



    إذا الصناعات القائمة على النخيل عديدة، وبالتالي يجب الاهتمام بهذه الشجرة، حيث يمكن ان تلعب استراتيجيا على المدى البعيد في تنويع مصادر الدخل وخلق فرص عمل عديدة، والاكتفاء الذاتي في بعض المنتجات الكيميائية التي مصدرها التمور أو النخيل عموما. لذا أحث الطلبة الباحثين على التفكير بهذا الموضوع كموضوع للبحث، والأسئلة بطبيعة الحال ستكون كثيرة والأفكار مثل المطر هنا. لهذا يجب ان يحدد الباحث ما الذي يريد ان يصل إليه بالضبط. فلا يتناول الموضوع على عموميته بل يجب أن يتخصص في أفكار محددة، فهل سيركز على الموضوع من ناحية اقتصادية أم من ناحية تقنية ام من ناحية صناعية ام من ناحية تقليدية.



    هذه المقالة نشرت أصلا في موضوع المنتدى : الصناعات القائمة على النخيل - موضوع للبحث كتبت بواسطة أبو محمود مشاهدة المشاركة الأصلية